النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تمنراست . عاصمة افريقيا لتجارة هويات الموتى

أصبحت ولاية تمنراست خلال السنوات الأخيرة تلقب بـ ''العاصمة الإفريقية'' كونها من أكبر ولايات الجنوب الجزائري استقطابا للمهاجرين غير الشرعيين النازحين من مختلف البلدان الإفريقية بحثا عن معيشة أفضل وهروبا

  1. #1
    الجنرال عمار غير متواجد حالياً
    نهاري من الشخصيات ذات الشرف الصورة الرمزية الجنرال عمار
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    Αλγερία
    المشاركات
    8,646
    Downloads
    1
    Uploads
    0
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي تمنراست . عاصمة افريقيا لتجارة هويات الموتى




    أصبحت ولاية تمنراست خلال السنوات الأخيرة تلقب بـ ''العاصمة الإفريقية'' كونها من أكبر ولايات الجنوب الجزائري استقطابا للمهاجرين غير الشرعيين النازحين من مختلف البلدان الإفريقية بحثا عن معيشة أفضل وهروبا من الفقر والحروب الأهلية، ونتج عن ذلك تزايد خطير لعمليات التهريب بكل أنواعها لاسيما الأسلحة، المخدرات والأطفال، فضلا عن تزايد حالات مرض السيدا، ما دفع مصالح أمن الجنوب إلى اتخاذ إجراءات أمنية مشددة للحد منها، لكن المهاجرين غير الشرعيين استحدثوا تقنيات جديدة للتمويه على كشراء بطاقات هوية سكان تمنراست المتوفين ليتحولوا بذلك إلى جزائريين بالوثائق؟

    كانت ولاية تمنراست في السابق همزة وصل للمهاجرين الأفارقة، حيث يستخدمونها كمنطقة عبور للالتحاق بالمناطق الشمالية للاستقرار فيها، والبعض منهم يغامرون في الهجرة غير الشرعية إلى الدول الأوروبية، لكن خلال السنوات الأخيرة سجلت ولاية تمنراست تواجد أعداد هائلة من المهاجرين غير الشرعيين مستقرين فيها، البعض منهم يملكون جنسيات مزدوجة بعد عقد مع جزائريات وجزائريين، والبعض الآخر يجد حيلا وفنيات للحصول على بطاقات هوية جزائرية، ''الجزائر نيوز'' أجرت تحقيقا بولاية تمنراست وكشفت عن تجاوزات خطيرة يمارسها المهاجرون غير الشرعيين في تزوير بطاقات الهوية بتورط من بعض سكان تمنراست، وكذا عن وجود شبكات ذائعة الصيت تهرّب الأسلحة والمخدرات والمتاجرة بالأطفال.

    أفارقة يشترون بطاقات هوية لسكان تمنراست المتوفون بمبالغ مالية تتراوح بين 7 و11 مليون سنتيم

    تفيد المعلومات المتحصل عليها بوجود ظاهرة خطيرة وجد رائجة في تمنراست، تتمثل في عدم ابلاغ بعض سكان تمنراست عن موتاهم من الجنسين ومن كل الأعمار وعدم تسجيلهم في سجلات الوفيات على مستوى مختلف بلديات الولاية، قصد بيعها للمهاجرين الأفارقة بمبالغ تقدر بالملايين. وقصد التأكد من هذه المعلومة، قررنا اللجوء إلى حي ''الشاطو'' الواقع على بضع كيلومترات من عاصمة الأهقار، وهذا الحي يعتبر أكبر ملجأ للمهاجرين الأفارقة من مختلف جنسياتهم، ويعرف خبايا اجتماعية خطيرة كونه من أشهر الأحياء التي تمارس فيها الدعارة مع نساء إفريقيات من كل الأعمار هجرن بلدانهن هروبا من الفقر والاضطهاد، ولتسهيل عملية الحصول على معلومات أكثر في قضية شراء بطاقات الهوية الجزائرية، رافقنا أحد سكان تمنراست الذي تربطه علاقات طيبة بهؤلاء المهاجرين السريين، وقد ربط لنا مقابلات مع بعض المهاجرين الذين اشتروا بطاقات الهوية وتحولوا إلى جزائريين بالوثائق، اللقاء الأول كان مع المواطن ''س. إيمانويل'' البالغ من العمر 32 سنة وهو مهاجر من مالي وتحول اسمه إلى ''ف. محمد عبد الله،'' حيث أكد أنه دخل ولاية تمنراست في سنة 2003 وعمل في مختلف المهن الحرة وبعدها كسائق مركبة تجارية مقابل أموال قليلة ''في سنة 2008 تحصلت على بطاقة هوية جزائرية لشاب من مدينة تمنراست اشتريتها من شقيقه بمساعدة أحد الأصدقاء، ومنذ ذلك اليوم أصبحت أعيش كمواطن جزائري عادي''، وفيما يخص القيمة المالية التي اشترى بها بطاقة الهوية، اعترف بأنه دفع 8 ملايين سنتيم، وكشف أيضا أن العديد من المهاجرين الماليين استفادوا من نفس العملية وتحصلوا على بطاقات الهوية بنفس الطريقة. وفي نفس الحي قابلنا السيدة ''روبين. ك'' تبلغ من العمر 45 سنة وهي من النيجر، اعترفت أنها اشترت بطاقة هوية لسيدة جزائرية متوفية سنة 2006 بمبلغ مالي قيمته 7 ملايين سنتيم، وأنها منذ تلك الفترة تستخرج وثائق من مصلحة الحالة المدنية بطريقة عادية، كما أن مصالح الدرك أوقفتها سنة 2009 ولم تكتشف الأمر، وساعدها في ذلك التشابه الكبير مع السيدة المتوفية وكذا إتقانها للغة العربية والتارقية. وفي الوقت الذي كنا في حي ''الشاطو''، كشف لنا العديد من المهاجرين السريين الذين تحدثنا معهم أن هناك شبكة من المهاجرين الأفارقة ذائعة الصيت بتمنراست تقوم بعقد صفقات بيع وشراء بطاقات الهوية، وكان إلحاحنا كبيرا جدا لمقابلة أحد أعضاء هذه الشبكة، لكن مرافقنا نصحنا بعدم الكشف عن هويتنا، ووجدنا خطة لتمويههم، فقلنا لإحدى نساء الحي أننا نملك إحدى بطاقات التعريف الوطنية الجزائرية ونريد بيعها لمهاجر إفريقي، في البداية رفضت التحدث معنا في الموضوع تخوفا منها أن نكون من مصالح الأمن في ظل اختلاف لون البشرة، لكن مرافقنا نجح في إقناعها بلغة ترقية، وبعدها وجهتنا إلى أحد شباب الحي ينشط في الشبكة، اتصلت به هاتفيا وبعد حوالي 10 دقائق التقينا به، لكن هذا الشاب الذي يدعى ''إدريسا'' ينحدر من النيجر، قادنا إلى بيت قصديري لتجنب اكتشافه وكان قلقا ومرتبكا، وبعدما وصلنا إلى الكوخ عرض عليه رفيقنا بيع بطاقة التعريف الوطنية، بدأ يطرح عدة تساؤلات وهي شروط الشراء، حيث ركز على الجنس ولون البشرة والسن، وكل حسب قيمته المالية، لكن مرافقنا وبكونه يعرف خباياهم وتقنياتهم استطاع أن يقنعه حيث قال له إنه شاب في 25 من عمره توفي إثر مرض خطير، وذو بشرة سمراء تشبه إلى حد كبير السكان الإفريقيين، ولاحظنا في وجه ذلك الشاب تغيرا سريعا في ملامحه وأصبح يسترجع الثقة، وطلب منا أن نحضر له بطاقة التعريف ليقارنها مع المهاجرين الأفارقة الشباب قصد إيجاد مشتري، لكنه أخبره أن ذلك سيكون في اليوم الموالي، وفي حديثنا معه عن المبلغ المالي أكد أنه بإمكانه أن يصل إلى 9 ملايين سنتيم، وبعد ربع ساعة من الحديث معه أطلق العنان لنفسه وبدأ يسرد عدة أسرار حول كيفية الحصول على بطاقات الهوية بتمنراست، حيث كشف أن هناك العديد من الأفارقة ومعظمهم من مالي والنيجر وموريتانيا اشتروا بطاقات هوية جزائرية ويستخدمونها في حياتهم اليومية ويستخرجون وثائق الحالة المدنية بطريقة عادية من البلدية، بما فيها استخراج بطاقات الإقامة، وأكد أن القيمة المالية التي تباع بها تتراوح بين 7 و11 ملايين سنتيم تختلف حسب سن وجنس ولون الشخص، كما لم يخف أن هذه العملية يجني من وراءها أموالا تقدر بالملايين، مشيرا إلى أن المهاجرين الأفارقة يبحثون بكل الوسائل للحصول على شهادة إقامة جزائرية في تمنراست وغيرها من المناطق الجنوبية، وبحسبه هذا قصد تحقيق الاستقرار وعدم توقيفه من طرف مصالح الأمن، وتجنبا للعودة إلى بلدانهم. وفي هذا الصدد، أكد أن الفقر والحروب الأهلية التي تعاني منها الدول الإفريقية هي سيد الأسباب الدافعة إلى الهجرة نحو الجزائر، مثمنا الطبيعة الإنسانية التي يتميز بها سكان الجنوب، وأضاف أن المهاجرين غير الشرعيين المتواجدين حاليا في تمنراست معظمهم من النيجر، مالي، موريتانيا، ليبيريا، غينيا بيساو.. والبعض منهم يستعملون تمنراست منطقة عبور للهجرة نحو الشمال وأوروبا.


    مهاجرون غير شرعيين يشكلون عصابات تهريب الوقود إلى مالي والنيجر

    اكتشفنا خلال حديثنا مع المهاجرين غير الشرعيين أنهم يشتغلون في الكثير من المهن الحرة بتمنراست، على غرار ممارسة التجارة بمختلف الأسواق الشعبية لاسيما منه سوق ''أسيهار'' في بيع الأدوية العشبية والعقاقير، كما يمارس البعض منهم الشعوذة والسحر، فيما تفضل العديد من النساء والأطفال اختيار مهنة التسول قصد كسب قوت يومهم، لكن الظاهرة التي تعرف رواجا واستفحالا كبيرين هي ممارسة الدعارة من قبل المهاجرات غير الشرعيات، وفي هذا الصدد أكد مصدر طبي في تمنراست أن عدد حالات الإصابة بمرض السيدا عرفت تزايدا كبيرا خلال السنتين الأخيرتين. لكن الظواهر الخطيرة التي يصعب إيجاد حلول لها هي توسع نشاط شبكات التهريب في الصحراء الجزائرية، حيث أكد بعض المهاجرين غير الشرعيين في حديثهم معنا أن بعض المهاجرين لا يدخلون إلى تمنراست قصد العيش، بل بهدف إنشاء عصابات وشبكات للتهريب وكذا للتعرف على الطرق الصحراوية التي لا تتوفر على الأمن، وأكدوا أن تمنراست تتوفر على أكثر من 15 شبكة تهريب ينشط فيها مهاجرون غير شرعيين وبعض سكان المنطقة ومهمتهم هي تهريب الوقود إلى مالي والنيجر وبيعه بأثمان مرتفعة. وفي هذا الصدد كشفوا أن هناك مستودعات سرية في تمنراست يتم إخفاء الوقود فيها ويتم تهريبه على شكل كميات متقطعة وفي فترات متفرقة، وأكد بعض العارفين بخبايا التهريب أن بعض هذه الشبكات تغير نشاطها وتتعامل مع الشبكات الكبرى المختصة في التهريب وتتاجر بالأسلحة التي تنقل من المناطق الجنوبية الإفريقية نحو الجزائر، وحسب ما كشفه أحد الناشطين سابقا في إحدى الشبكات والذي تاب عن عمله بعد أن اكتشف أن العمل لا مخرج له وأن حياته مهددة في كل لحظة، كشف أن بعض هذه الشبكات تعقد صفقات مع ''تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي'' وتعمل معها في تهريب الأسلحة والمخدرات، وكشف أن هؤلاء يستخدمون الطرق الفرعية في الصحراء التي تغيب فيها المراقبة الأمنية، وأضاف أن عملية نقل البضائع المتمثلة في أسلحة ووقود ومخدرات تكون في فترات الليل وعلى متن سيارات رباعية الدفع على غرار مركبة تويوتا ''ستايشن'' وتويوتا ''روند كرويزر'' و''رانج روافيل'' و''رانج روفيل'' ويطفئون المصابيح تجنبا للوقوع في يد قوات الأمن، وذلك من تمنراست إلى غاية المناطق الحدودية معمالي والنيجر.


    أكثـر من 45 جنسية بتمنراست وظاهرة تهريب الأطفال إلى أوروبا وآسيا تعرف استفحالا خطيرا

    أكد أحد العارفين بخبايا التهريب بتمنراست أن الهجرة غير الشرعية خلفت عواقب وخيمة في تمنراست وغيرها من ولايات الجنوب الجزائري، حيث كشف أنه تم تسجيل حالات عديدة وخطيرة في تجارة المخدرات وتزوير بطاقات الهوية، والتي يقف وراءها بحسبه ماليون ونيجيريون وموريتانيون وغينيون وكذا تسجيل تورط مصريين وصينيين، كما أكد أنه تم تسجيل حتى المتاجرة بالأطفال الأفارقة، وقد وصلتهم معلومات أن هؤلاء الأطفال المهربين من إفريقيا ينقلون على الشريط الحدودي من مالي والنيجر وموريتانيا إلى غاية المناطق الصحراوية الجزائرية، وبعدها تتكفل شبكة مختصة بتحويلهم إلى المغرب وأوروبا وخصوصا آسيا، لكن اعترف أن لا أحد يعرف طريقة عمل هذه الشبكة إلا العاملين فيها، مشيرا إلى أنها تعمل بحذر شديد وتملك في صفوفها عناصر إرهابية من السود يعرفون جيدا الطبيعة الجغرافية. هذا، وقد أكد مصدر أمني هذه المعلومة، مشيرا إلى أن مصالح الدرك بتمنراست كثيرا ما توقف عصابات أفارقة تنقل أطفالا صغارا بأعداد تصل إلى 10 أطفال وتتكفل نساء بنقلهم محاولة للتمويه أنهم أولادهن، وكشف أن مصالح الدرك توصلت إلى التأكد من أن هؤلاء ليسوا أولادهن بإجراء تحاليل الحمض النووي، وبعد التوقيف، كشف أن هناك بعض النساء اعترفن بوجود شبكات مختصة ومجهولة تتاجر بالأطفال نحو أوروبا وآسيا، لكن في سرية تامة. هذا، وقد أكد ذات المصدر الأمني أن ولاية تمنراست تحتوي على أكثر من 45 جنسية، وأن العديد من المهاجرين الأفارقة أصبحوا يملكون جنسيات مزدوجة بعدما نتج اختلاط بينهم بعقد علاقات زواج بين الطرفين، وبحسبه ساعد على ذلك العادات والتقاليد المتشابهة التي يشتهر بها سكان الطوارق، أضف إلى ذلك اللغة التي تجعلهم يشعرون أنهم من جنس واحد.



    jlkvhsj > uhwlm htvdrdh gj[hvm i,dhj hgl,jn asd


  2. #2
    nadjahfaiza غير متواجد حالياً
    نهاري من الشخصيات ذات الشرف الصورة الرمزية nadjahfaiza
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    6,497
    Downloads
    0
    Uploads
    0
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: تمنراست . عاصمة افريقيا لتجارة هويات الموتى




  3. #3
    عصفورة السلام غير متواجد حالياً
    نهاري من الشخصيات ذات الشرف الصورة الرمزية عصفورة السلام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    بلد المليون ونصف المليون شهيد
    المشاركات
    2,873
    Downloads
    0
    Uploads
    0
    معدل تقييم المستوى
    8

    افتراضي رد: تمنراست . عاصمة افريقيا لتجارة هويات الموتى

    شكرا رؤوف


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

اخر المواضيع

افضل شركة فوركس , شهر نوصيات مجانا” من إشارات تداول الفوركس مع شركة wwm @ اعرف توقيت جميع مدن العالم مع العملاق Sharp World Clock 6.26 @ اعرف توقيت جميع مدن العالم مع العملاق Sharp World Clock 6.26 @ Ikonfx, ارتفاع أسعار النفط تدعم الدولار الكندي أكثر فأكثر @ كاميرات مراقبة الشركات لتأمين المكاتب من السرقة @ أفضل برنامج لتشغيل الفيديوهات اونلاين وبجودة عالية FLV Player 1.0 @ بلدية أولاد صابر : حسبنا الله ونعم الوكيل @ أفضل برنامج لتشغيل الفيديوهات اونلاين وبجودة عالية FLV Player 1.0 @ فيديو حوار مطول ياسين براهيمي مع قناة البلاد @ قناة المغاربية : تعليق على برنامج حوار مع د. محمد شفيق مصباح الظابط السابق @ افضل شركة فوركس | احصل على البطاقة الائتمانية من شركة wwm @ الموقع العقاري الكرية كوم يسترد الرقم الخاص و كلمة السر المفقودة للمسجلين في برنامج @ شغل اى برنامج اولعبة للاندرويد على الكمبيوتر بسرعة عالية مع Bluestacks 0.8.8.8006 @ شغل اى برنامج اولعبة للاندرويد على الكمبيوتر بسرعة عالية مع Bluestacks 0.8.8.8006 @ فوركس | التحليل الصباحى للعملات الرئيسية 15-4-2014 @ تحميل برنامج DFX Audio Enhancer 11.108 كامل @ Ikonfx, اليورو يتراجع بعد تصريحات واضحه من جانب دراجي ضد إرتفاعاته @ خلفيات عالية الجودة لعشاق الطبيعة3 @ افضل شركة فوركس , مميزات التداول فى عقود الخيارات مع شركة wwm @ قم بحفظ جميع كلمات مرورك مع العملاق KeePass 2.26 @